أين يسقط المطر في جميع فصول السنة من الأسئلة الأكثر شيوعاً التي يطرحها كثير من سكان المملكة وغيرهم ، وتجدر الإشارة إلى أن معظم الأمطار تتساقط في المناطق التي تمثل جنوب غرب المملكة ، حيث تتميز بغزارة هطول الأمطار في معظم مواسم العام وبكميات مختلفة.

خصائص المناخ في المملكة

تختلف الخصائص المناخية للمملكة بشكل كبير من منطقة إلى أخرى ، ونوضحها أدناه:

  • يتسم المناخ بالاعتدال في المرتفعات الجنوبية ومناطق جنوب غرب المملكة.
  • تتميز المناطق الوسطى بمناخ حار صيفًا وبارد شتاءًا ويسودها الجفاف عمومًا.
  • يتسم مناخ المناطق الشمالية بالحرارة صيفا وبرودا شتاء.
  • المناطق الصحراوية في جنوب وجنوب شرق المملكة شديدة الحرارة صيفا وباردة جدا في الشتاء ، وتعتبر من أكثر المناطق جفافا.
  • تزداد الرطوبة بشكل كبير على السواحل ذات الصيف الحار والشتاء المعتدل.

التوزيع العالمي لمتوسط ​​هطول الأمطار خلال العام

درس العلماء وعلماء المناخ توزيع هطول الأمطار حول العالم ومتوسط ​​هطول الأمطار في مناطق مختلفة. نوضح ذلك على النحو التالي:

  • يبلغ متوسط ​​هطول الأمطار السنوي على الكوكب حوالي 39 بوصة ، وتختلف كمية هطول الأمطار من منطقة إلى أخرى.
  • تزداد وفرة هطول الأمطار في المنطقة الاستوائية ، كما تنخفض بكثرة في جنوب شرق آسيا في منطقة الرياح الموسمية.
  • تتساقط الأمطار بكميات معتدلة عند خطوط العرض الوسطى وهي نادرة في المناطق الصحراوية وشبه الاستوائية.
  • القليل من المطر يسقط حول القطبين.
  • تختلف كمية الأمطار باختلاف مناطق الكوكب وخطوط العرض ، حسب الاختلاف في توزيع كتل الأرض والكتل المائية ، والاختلاف في أنظمة الرياح ، ووجود مرتفعات جبلية في بعض المناطق وغيابها في مناطق أخرى.
  • وبما أن سبب هطول الأمطار هو ارتفاع وتبريد الهواء الرطب ، فإن المناطق ذات الأمطار الغزيرة تشير إلى الأماكن المرتفعة ، في حين أن ندرة الأمطار في المناطق الصحراوية ناتجة عن جفاف الهواء ودفئه.

العوامل التي تؤثر في مناخ المملكة

هناك عوامل كثيرة تؤثر على مناخ المملكة ، من أهمها:

  • موقع فلكي

يؤثر موقع المملكة الفلكي بشكل كبير على مناخها ، حيث تسبب وجود المملكة في المنطقة الصحراوية القاحلة في تأثر المملكة بالرياح التجارية الجافة التي تهب في الصيف ، لذلك تتميز بالجفاف على مدار العام.

  • تحديد الموقع الجغرافي

تتميز المملكة باتساع مساحتها وندرة الأنهار والبحيرات مما ساهم في التأثير الشديد على مناخها وزيادة الجفاف في معظم المناطق.

في نهاية هذا المقال سنتحدث عن هطول الأمطار في جميع فصول السنة في المملكة وخصائص مناخها ، لأننا أوضحنا العوامل التي تؤثر بشكل كبير على المناخ.